تحميل أفضل تطبيق لتعليم الربح من الإنترنت في المغرب جديد

لا حيًا ولا ميتًا .. كيف يمكن أن يكون تعليق الحياة هو المفتاح لعلاج الأمراض والعيش لمئات السنين

هناك حيوانات قادرة على تعليق وظائفها الحيوية لآلاف السنين ثم "تبعث" لتستمر في الحياة كما لو أنها لا تعاني من أي نوع من المشاكل. ويحدث هذا عند بعض اللافقاريات والبرمائيات وفي بطيئات المشية الغامضة، التي تعتبر حيوانات مجهرية قادرة على العيش إلى الأبد، وتعيش بسرعات غريبة على غير العادة. تُعرف هذه الظاهرة باسم داء الكريبتوبيوسيس، وقد تكون بالنسبة للكثيرين مفتاح العيش إلى الأبد.

دعونا نرى ما هو الكريبتوبيوسيس ولماذا يُولِّد الكثير من الحديث منذ الاكتشاف الأخير لدودة لا تزال على قيد الحياة بعد 45000 سنة بعد تجميد جسدها في التربة الصقيعية السيبيرية.

وبحسب مقال في المجلة الكولومبية لفلسفة العلوم نشره باحثان من جامعة كومبلوتنسي بمدريد، نجد أنه يمكن تعريف داء الكريبتوبيوسيس على النحو التالي:

"استراتيجية تطورية تتغلب من خلالها الكائنات الحية على الظروف البيئية المعاكسة عن طريق الدخول في وضع السكون الذي يعتبر الحالة الثالثة بين الحياة والموت",

منذ منتصف القرن العشرين، جرت محاولات لإيجاد طريقة تكنولوجية للبشر لتحقيق داء الكريبتوبيوسيس. قد يكون تعليق وظائف الجسم والتمثيل الغذائي هو المفتاح لعلاج بعض الأمراض أو حتى الانتظار حتى تظهر إمكانية علاج أمراض أخرى. ومع ذلك، فهذا شيء لم يتم تحقيقه بنجاح بعد وهو مخصص لبعض الحيوانات المحددة.

يعد بطيء المشية، وهو حيوان مجهري، أحد الأمثلة على الصلابة التي يمكن أن توفرها هذه الممارسة. وهو قادر على البقاء على قيد الحياة في درجات حرارة تتراوح بين ناقص 150 و 260 درجة مئوية، وهو حيوان يتمتع بعملية استقلابية غريبة بشكل لا يصدق. ويحاول أعضاء جامعة واشنطن وسياتل ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا فك الألغاز المحيطة بهذا الحيوان لتطبيقها على البشر.

وبالتالي، فإن الهدف هو إيجاد طريقة لتعليق النشاط الأيضي للخلايا المتضررة بسبب أمراض مثل السرطان أو النوبات القلبية أو الصدمات أو حتى العدوى. وبهذه الطريقة، يمكن أن يكون داء الكريبتوبيوسيس هو المفتاح لوقف بعض الأمراض الأكثر خطورة وإنقاذ حياة العديد من البشر. ومع ذلك، فهو لا يزال ليست في متناول أيدينا لأنه آلية لا نعرف عنها سوى القليل ويمكن أن تستمر في التقدم في السنوات القادمة.

باختصار:

- الكريبتوبيوسيس هو تعليق العمليات الأيضية في بعض أنواع الحيوانات.

- وهذا يسمح لهم بالبقاء على قيد الحياة في الظروف القاسية.

- وقد أصبحت تعتبر مرحلة وسطية بين الحياة والموت.

- ومؤخرًا تم إحياء دودة عمرها 45000 عام بفضل هذه الظاهرة.

- وقد بذلت محاولات لتحقيق نفس الشيء عند البشر على المستوى الخلوي لعلاج أمراض معينة.



from حوحو للمعلوميات https://ift.tt/SXaj5em
via IFTTT
تعليقات

تحميل أفضل تطبيق لتعليم الربح من الإنترنت في المغرب جديد

تحميل أفضل تطبيق لتعليم الربح من الإنترنت في المغرب جديد