ماهي المسافة التي يجب ألا تبتعد بها أكثر من الراوتر .. في هذه المسافة ستبدأ شبكة واي فاي لديك في التدهور

يعد الاتصال بشبكة الواي فاي أمرًا ربما تفعله كل يوم. يمكنك توصيل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر والتلفزيون... باختصار، مجموعة واسعة من الخيارات. الآن، ربما لاحظت أن الأمور لا تسير على ما يرام دائمًا. في بعض الأحيان تكون الإشارة ضعيفة ولا يمكنك الاتصال بشكل طبيعي. قد تكون السرعة محدودة أو قد تظهر أخطاء وبطئ عند محاولة التصفح. ربما يكون ذلك بسبب المسافة. في أي مسافة تبدأ مشاكل واي فاي؟ سنتحدث عنها في هذا المقال.

أول شيء يجب أن تعرفه هو أنه ليست كل الأجهزة تتمتع بنفس القوة. بالإضافة إلى ذلك، هناك نطاقات مختلفة للاتصال بها. التردد 2.4 جيجا هرتز هو الذي يأخذك إلى أبعد مدى. من ناحية أخرى، فإن النطاق 5 جيجا هرتز محدود أكثر وهو المكان الذي ستواجه فيه معظم مشكلات الاتصال كلما كنت بعيدا أكثر عن الراوتر.

- مسافة وصول الواي فاي

بالطبع، العنصر الأساسي هو المكان الذي ستتواصل فيه. ليس الأمر نفسه في الفناء، في الهواء الطلق، حيث لا توجد عوائق، كما هو الحال داخل المنزل، حيث يمكن أن يكون هناك الكثير من الأثاث، وهناك جدران وأشياء من جميع الأنواع. كلما زاد عدد الأشياء، أصبح الاتصال اللاسلكي أسوأ وزادت القيود المفروضة عليك.

بشكل عام، يمكننا القول أن شبكة الواي فاي يمكن أن تتجاوز 40 مترًا في الداخل، طالما أنك متصل بتردد 2.4 جيجا هرتز، وفي الحالات المثالية، يمكن أن تتجاوز 50 مترًا، على الرغم من أن الاتصال سيضعف. 

من ناحية أخرى، إذا قمت بالاتصال بتردد 5 جيجا هرتز، فإن المسافة هنا تقل بشكل كبير. يمكنك  الإبتعاد 15-20 مترًا داخل المنزل. إذا كان هناك ما يكفي من الجدران والعوائق السميكة، فلن تتمكن من الوصول إلى تلك الـ 15 مترًا، أو على الأقل لن يكون ذلك كافيًا للحصول على اتصال عالي الجودة.

-  إقرأ أيضا : 5 أشياء تعيق و تحجب إشارة موجه واي فاي في منزلك

لذلك، يمكننا القول أنه بدءًا من راوتر منزلي مشترك، ستتمكن من الاتصال بالمنزل على مسافة أقصاها 40-45 مترًا. إذا كنت ستستخدم الشبكة اللاسلكية في الهواء الطلق، فيمكن أن تذهب إلى أبعد من ذلك بكثير ولا تحتوي على العديد من القيود حيث لا توجد عوائق تؤثر عليها.

- كيفية تعزيز الإشارة

هل يمكنك فعل أي شيء لتعزيز الإشارة؟ فمن ناحية، يمكن أن تكون أجهزتك جاهزة لذلك. ومن المهم أن يتم تحديثها باستمرار ، وأن تستخدم التردد المناسب وأن تتمكن من تحسين الإشارة لتجنب المشاكل. إذا كانت هناك ثغرة أمنية، فقد يؤدي تحديث البرنامج الثابت إلى تصحيحها.

يمكنك أيضًا محاولة وضع الأجهزة بشكل صحيح. من المهم أن يكون الراوتر الخاص بك بعيدًا عن أي تداخل محتمل. على سبيل المثال، لا تضعه بجانب أجهزة البلوتوث. عند استخدام 2.4 جيجا هرتز، سيؤدي ذلك إلى جعل الإشارة غير مستقرة أو حتى يمنعك من توصيل الجهاز بسبب التداخل.

بالإضافة إلى ذلك، يمكنك دائمًا استخدام معدات أخرى لتعزيز الإشارة. يمكنك استخدام أجهزة إعادة إرسالواي فاي  أو أنظمة Mesh أو أجهزة PLC. سيساعدك ذلك على الحصول على الإنترنت في جميع أنحاء المنزل. 

- إقرأ أيضا :  تعال أشرح لك بالتفصيل لماذا إذا كان لديك جيران كٌثُر يؤثر على سرعة الأنترنت لديك + حل نهائي لهذا المشكل




from حوحو للمعلوميات https://ift.tt/2uLlkcF
via IFTTT
تعليقات